آخر الأخبارطاقةقطاعات

هذا ما قاله عرقاب عن مشروع “ميدغاز”

قال وزير الطاقة و المناجم محمد عرقاب، إن الجزائر ستبقى الشريك الوفي و المضمون في إمداداتها التعاقدية بالغاز مع الدول الأوروبية، كاشفا عن توفير ميدغاز لـ 8 ملايير متر مكعب من الغاز لإسبانيا على أن يصل  10.6  مليار متر مكعب شهر ديسمبر المقبل.

أوضح وزير الطاقة و المناجم  محمد عرقاب الإثنين، لدى نزوله ضيفا على فوروم  القناة الإذاعية الأولى بالنادي الثقافي عيسى مسعودي ، أن الجزائر بفضل مكانة مخزونها وبفضل كفاءة و خبرة عمال شركة سوناطراك ملتزمة بتعهداتها لتوفير الغاز للشركاء الأوروبيين، مشيرا إلى أن  ميدغاز  قد وفر8 ملايير متر مكعب من الغاز  للشركاء الإسبان.

و فيما يتعلق بالإستغلال المنجمي بالجزائر وصفه  الوزير بالضعيف جدا مقارنة بالمؤهلات المنجمية التي تزخر بها بلادنا، و لهذا الغرض يضيف عرقاب قائلا : ” قمنا بدراسة على مستوى الوزارة لمعرفة الأسباب وراء تأخر الإستغلال المنجمي بالجزائر، و قدمنا مخططا للحكومة لإعادة النظر في القانون المنجمي و تجديد مواده ، و حاليا نحن بصدد الدفع بالمستثمرين الجزائريين إلى ولوج هذا المجال الذي لا يعد في متناول المستثمرين و لا يتطلب تكنولوجيات متطورة جدا ، و بهذا البرنامج سنصل إلى تقليص فاتورة المواد الأولية”.  

كما أوضح الوزير أن دائرته الوزارية بصدد اعادة هيكلة مجمع مناجم الجزائر بتوفير الكفاءات الجزائرية داخل الوطن و خارجه و الإستفادة من خبراتها التقنية.  

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى