آخر الأخبارأسعار اليومأسواق الجزائرأسواق واستثماراتتجارةقطاعات

المقاولون يطالبون وزارة التجارة بالتدخل للحدّ من ظاهرة المضاربة على أسعار الحديد

يطالب مقاولو البناء من مصالح وزارة التجارة، التدخل من أجل محاربة ظاهرة المضاربة في أسعار مادة الحديد التي لا تزال تسجل ارتفاعا في الأسواق الجزائرية بنسبة تجاوزت الـ 120 بالمائة.

وقال موسى عيظ، الناطق الرسمي باسم الجمعية العامة للمقاولين الجزائريين في تصريح لقناة الشروق، أن “الجزائر تقوم حاليا بتصدير مادة الحديد ومن غير المعقول أن تعرف السوق الوطنية أسعارا جنونية في نفس الوقت”.

وأوضح المتحدث أنه من بين أسباب ارتفاع سعر مادة الحديد هو “الاحتكار والمضاربة”. كما دعا وزارة التجارة للتدخل ومراقبة هذه المادة عند دخولها الميناء إلى غاية وصولها للمستهلك أو المقاول”.

كما أكد موسى عيظ أن “هذا الارتفاع يؤثرعلى انجاز المشاريع السكنية ويؤثر أيضا على المواطن الذي يقوم بالبناء لأنه جزء من هذا الاقتصاد ولا يستطيع الشراء بهذه الأسعار. وبالنسبة للمقاول الذي كان قد أمضى على صفقة في السابق بالأسعار العادية، اليوم أصبح يجد صعوبة لإكمال هذه المشاريع باعتبار أن مادة الحديد هي مادة أساسية في البناء.”

للإشارة كانت أسعار حديد البناء قبل أشهر في السوق المحلية لاتتجاوز 6 آلاف دينار للقنطار، وارتفعت لتصل إلى 13 ألف دينار للقنطار

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى